إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الاثنين، 11 يونيو، 2012

سكان "أودي أمجبور" بتكانت يشكون العطش



اشتكى سكان قرية "أودي أمجبور" عاصمة بلدية لحصيرة بولاية تكانت من العطش الذي وصوفه "بالشديد" بعد تعطل حنفيتهم الوحيدة، مطالبين السلطات الإدارية في الولاية بالتدخل السريع لإنقاذ الأطفال والسكان قبل أن يأتي العطش على أرواحهم.


وقال سكان القرية في اتصال هاتفي مع مدونة تكانت إن شبكة المياه التي كانت تزود القرية بالمياه والتي أنشأت بتمويل سعودي تعطلت منذ ثمانية أشهر تقريبا، فيما بدأت شركة أشغال في إنجاز حفر آخر، في حين اعتمد السكان على الآبار في المنطقة لتوفير مياه الشرب.

وأكد السكان أن شركة الأشغال عرفت أعمالها تباطأ خلال الفترة الأخيرة، قبل أن تبلغ السكان بأنها اكتشفت سقوط جزء من آلة حديدية في البئر الذي تعتمد عليه، وهو ما دفعها لإيقاف أعمالها في انتظار تدخل شركة أخرى تقوم بإخراج الآلة الحديدة من البئر.

وأضاف السكان أن الآبار التي كانوا يعتمدون عليها جف ماؤها بشكل شبه كامل، مشيرين إلى أن سكان القرية ومحيطها البدوي معرض للمخاطر بسبب قلة المياه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق