إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الثلاثاء، 6 مارس، 2012

البرلمان يجيز التعديلات الدستورية

 
















صادق البرلمان الموريتاني اليوم الثلاثاء 6-2-2012 علي التعديلات الدستورية بحضور 107 من نواب الأغلبية ،بينما غادر نواب المعارضة القاعة بعد مشاكسات مع ولد بلخير .


وقد تم إقرار التعديلات الدستورية علي وقع المظاهرات المناوئة للقرار، ومسيلات الدموع المستخدمة ضد المتظاهرين.

وتظاهر عدد من قادة المعارضة الموريتانية رافعين لافتات تندد بتعديل الدستور وتعتبره قرارا لاغيا لعدم شرعية الجهة العاكفة علي تعديله.
وقال ولد الناطق باسم المعارضة الموريتانية أحمد ولد سيدي بابه إن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز ماض في سياسة العبث بالثوابت الوطنية ، والتلاعب بالمؤسسات الدستورية ، وإن قادة المعارضة اختاروا أن يقولوا للنواب المجتمعين بأن قرارهم غير شرع.

وردد المتظاهرون أمام الجمعية الوطنية شعارات منددة بهيمة الجيش علي الحياة السياسية وأخري تطالب الرئيس وقائد أركانه بمغادرة الحكم وترك الموريتانيين يعيشون بسلام .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق