إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الاثنين، 27 فبراير، 2012

وزير التنمية الريفية يتفقد المدجنة العصرية بمدينة نواذيبو

















تفقد وزير التنمية الريفية إبراهيم ولد أمبارك ولد محمد المختار المدجنة العصرية بمدينة نواذيبو، التي تم تشييدها من طرف برنامج مكافحة الفقر في الوسط الريفي عن طريق دعم الشعب.

وتفقد الوزير المدجنة رفقة وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي إسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا، وتبلغ الطاقة الاستيعابية لهذه المدجنة 800 رأس من الأفراخ وممولة لفائدة 40 امرأة ويتم تجديد دجاجها كل 45 يوما مما سيوفر للمستفيدات مداخل تناهز مليون أوقية كل 45 يوما.

كما زار الوزيران مجزرة نواذيبو العصرية الممولة من الموارد الذاتية لوزارة التنمية الريفية وتتراوح طاقتها الاستيعابية ما بين 80 و100 رأس من المجترات الصغيرة وما بين 60 الى70 رأس من الحيوانات الكبيرة يوميا.

وشملت الزيارة عمليات استصلاح 80 هكتارا جديدة لزراعة الخضروات في حي المتفجرات بمدينة نواذيبو يجري تنفيذها تحت الإشراف الفني لإدارة الاستصلاح الزراعي وبتمويل من برنامج مكافحة الفقر في الوسط الريفي بغلاف مالي بلغ 15 مليون أوقية.

كما زار الوزيران سوق نواذيبو الجديد الممول من طرف الشركة الوطنية للصناعة والمناجم"سنيم"بغلاف مالي بلغ 110 مليون أوقية ومؤلف من 44 حانوتا وسيتم إنجازه خلال ستة أشهر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق