إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الخميس، 23 أغسطس، 2012

وزير الخارجية يؤكد على دور موريتانيا في الإشعاع الحضاري الإسلامي


أشاد وزير الشؤون الخارجية والتعاون السيد حمادي ولد حمادي ، خلال مشاركته في قمة سيليفيان لأفارقة المهجر بدور موريتانيا الرائد في الإشعاع الحضاري الإسلامي في القارة الإفريقية .


وأشار الوزير إلى أن موريتانيا بلد متعدد الأعراق والثقافات تتعايش فيه قوميات العرب والبولار والسونيكى والولوف في انسجام تام تغذيه نفس مشاعر شعوب القارة السمراء، وترتبط في ما بينها بتعاون وثيق كما حمل اوائلها مشعل الحضارة الإسلامية إلى باقي القارة السمراء.

وفى مجال المشاركة الإقليمية لبلادنا، أكد الوزير تمسك موريتانيا وفخرها بالانتماء للمغرب العربي وإفريقيا الغربية باعتبارموريتانيا همزة وصل بين إفريقيا جنوب الصحراء وشمالها الذي يمنحها موقعا جيو استيرتيجيا يمكنها من لعب دور ايجابي في التقارب بين هذين الفضائين وفى الحياة السياسية للقارة ومنظماتها.

ونبه السيد حمادي ولد حمادي إلى مشاعر الإنتماء والتقدير والإعتبار التى يكنها الموريتانييون لأفارقة المهجر فى أمريكا ونخبهم السياسية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق